728x90 AdSpace

اخر الاخبار
الجمعة، يوليو 04، 2014

معاتبة النفس في رمضان... تعلم كيف تعاتب نفسك...

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم :-
اخي الكريم - اختي الكريم ...

فن معاتبة النفس في رمضان



لقد جاء رمضان بعد طول انتظار، جاء لنغسل فيه قلوبنا ونفوسنا من الذنوب والسيئات التي تخالف فطرتنا السليمة وتصيبنا بالهم والحزن والنسيان والفشل والضيق والكرب ، بل وتسبب لنا الهزيمة والضعف امام الاعداء ، فوالل لو طهرنا قلوبنا وانتصرنا على انفسنا لانتصرنا على اعدائنا ، فـالأعداء أساسهم باطل ، وما بني على باطل فهو باطل ، أساسهم كل صفة سيئة وقلوبهم فارغة وجبانة ، فيجب علينا ان نصلح فيما بيننا وبين الله ليصلح الله ما بيننا وينصرنا على من عادانا.. فعليك أخي الحبيب وأختي الحبيب أن تعاتب نفسك وان تؤنبها وان تحاسبها ، لمَ قصرتي مع الله ، ولم خاصمتي فلان او قطعتي فلان من الاقرباء او الاصدقاء ، لمَ لمْ تحدثيني بزيارة القبور والأرحام ، لماذا تتكبري على تقبل قدم أمي الحبيبة ، لماذا عندما تصدقت قلتي لن أن اخرج القليل والرديء ؟؟ أما علمت أنها تقع في يدي الله قبل الفقير ؟! لماذا ما زلت تحلمين بفارس أحلام أو فارسة أحلام ، أما علمت أن احلام اليقظة لا تقرب قدر الله ولا تبعدها ؟! لماذا تشغليني بالامور التافهة على الأساسيات ؟؟

والأسئلة كثيرة جدا ...
انها النفس التي يحبها الله ، حيث أقسم بها فقال : ( لا أقسم بالنفس الوامة ) واللام هنا مزيدة.. واللوامة التي تلوم نفسها وتحاسبها..

الحبيب والحبيبةوهذا أحد الصالحين يجلس مع نفسه يوما من الأيام ليحاسبها ويعاتبها معاتبة الحبيب لحبيبته.. ويقول لها ..

ويحي ! بأي شيء لم أعص ربي .

ويحي ! إنما عصيته بنعمته عندي.



كيف نسيت الموت ؟!
ويحي ! كيف أنساه ولا ينساني .
ويحي ! انه يقص أثرى فان فررت لقيتني , وان أقمت أدركني .
ويحي ! من خطيئة ذهبت شهوتها وبقيت تبعتها , عندي كتاب كتبه كتاب لم             يغيبوا عني . 
وسوأتاه ! ، لم استحيي ولم أراقب ربي .
ويحي ! كيف أنام على مثلها ليلي .
ويحي! هل ينام على مثلها مثلي .


يحي ! غفلت ولم يغفلوا عني , لم استحيهم ولم أراقب . واسوأتاه !
ويحي ! طاوعت نفسي وهي لم تطاوعني
ويحي ! طاوعتها فيما يضرني ويضرها .
ويحها ! تريد اليوم أن تردني وغدا تخاصمني
ويحيك يا نفسي مالك تنسين مالا ينسى ؟ وقد اتيت مالا يؤتي , وكل ذلك عند ربك يحصى , كتاب لا يبيد ولا يبلى .


ويحي ! إن حجبت يوم القيامة عن ربي لم يزكني ولم ينظر إلي ولم يكلمني , فأعوذ بنور وجه ربي من خطيئتي , وأعوذ به أن أعطى كتابي بشمالي أو من وراء ظهري , فيسود به وجهي , وتزرق به من العمى عيني . بل ويلي ! إن لم يرحمني ربي .
ويحي ! بأي شيء أستقبل ربي ؟ بلساني أم بيدي أم بسمعي أم بقلبي أم ببصري . ففي كل هذا له الحجة والطلبة عندي , ويل لي إن لم يرحمني ربي , كيف لا يشغلني ذكر خطيئتي عما لا يعنيني ؟.
ويحي ! فهل ضرت غفلتي أحدا سواي , أم هل يعمل لي غيري إن ضيعت حظي , أم هل يكون عملي إلا لنفسي , فبم ادخر عن نفسي ما يكون نفعه لي .

ويحي ؟ كيف أغل ولا يغل عني , أم كيف تهنئني معيشتي
رمضان واليوم الثقيل ورائي , أم كي لا يطول خزني 
ولا أدري ما يفعل بي ؟
أم كيف تهنئني الحياة ولا أدري ما أجلي ؟ أم كيف تعظم فيها رغبتي والقليل فيها يكفيني ؟ أم كيف يشتد حبي لدار ليست بداري ؟ أم كيف أجمع لها وفي غيرها قراري ؟ أم كيف يشتد عليها حرصي ولا ينفعني ما تركت فيها بعدي ؟


  يا ويحنا نحن أيضا إذ يعاتب الصالحون أنفسهم هكذا ونحن لا نعاتب أنفسنا وقد انشغلنا بما لا فائدة منه لا في الدنيا ولا في الاخرة ..
ويحي !
  ويحي ان وقفت يوم القيامة أمام ربي لأدافع عني نفسي ، فأغلق فمي وتكلمت يدي ورجلي وجلدي !!

ويح لنا ولنا الويل الطويل ! إن لم يرحمنا ربنا , فارحمنا يا ربنا .
رب ما أحكمك , وأمجدك , وأجودك , وأرأفك , وأرحمك , وأعلاك , وأقربك , وأقدرك , وأقهرك , وأوسعك , وأقضاك , وأبينك , وأنورك , وألطافك , وأخبرك , وأعلمك , وأشكرك , وأحلمك , وأحكمك , وأعطفك , و أكرمك .
رب ما أرفع حجاك , وأكثر مدحك , رب ما أبين كتابك , وأشد عقابك , رب ما أكرم مآبك , وأحسن ثوابك , رب ما أجزل عطاءك , وأجل ثناءك , رب ما أحسن بلاءك , وأسبغ نعماءك , رب ما أعلى مكانك , وأعظم سلطانك , رب ما أمتن كيدك , وأغلب مكرك , رب ما أعز ملكك , وأنم أمرك , رب ما أعظم عرشك , وأشد بطشك , رب ما أوسع كرسيك , وأهدى نهديك , رب ما أوسع رحمتك , وأعرض جنتك , رب ما أعز نصرك , و أقرب فتحك , رب ما أعمر بلادك , وأكثر عبادك , رب ما أوسع رزقك , وأزيد شكرك , رب ما أسرع فرجك , وأحكم صنعك, رب ما ألطف خيرك , وأقوى أمرك , رب ما أنور عفوك , وأجل ذكرك , رب ما أعدل حكمك , و أصدق قولك , رب ما أوفي عهدك , وأنجز وعدك , رب ما أحضر نفعك , وأتقن صنعك..
يارب فارحمنا برحمتك التي وسعت كل شيء يارب العالمين ..



تسعدنا مشاركتك معنا على صفحة المدونة على الفيس بوك
~•~♥~•~♥~•~♥~•~♥~•~♥~•~♥~•~♥~•~♥~•~
 هذه التدوينة استهلكت كثيرامن الجهد و العمل لافادتك..فلا تبخل عليها بدقيقة لتضغط على ايقونة “غرّد” و “اعجاب” ليستفيد غيرك
  • تعليقات بلوجر
  • تعليقات الفيس بوك

0 التعليقات:

إرسال تعليق

تذكر قوله تعالى: "مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ"

Item Reviewed: معاتبة النفس في رمضان... تعلم كيف تعاتب نفسك... Rating: 5 Reviewed By: Mohammed shehada